البيان الختامي لمؤتمر جماعة الاعتصام بالكتاب والسنة في هرجيسا

تشكر الجماعة بعد شكر الله تعالى حكومة أرض الصومال وشعبها ، وقياداتها الاجتماعية وعلماءها ودعاتها لقاء ما قدموه من ترحيب وحفاوة لمؤتمر الجماعة، وتثني الجماعة على الانجازات التي حققتها حكومة صوماللاند من أمن واستقرار ، وتوصيها  بمضاعفة جهود البناء والإصلاح، وتدعوها إلى أن يكون لها دور إيجابي في حل الأزمة الصومالية.

ictisaaam

ندعو الشعب الصومالي عامة إلى التوبة الصادقة ، كما ندعوهم إلى التمسك بالكتاب والسنة والاجتماع عليهما وتحكيمهما في جميع شؤونهم ، كما نوصيهم بالتراحم فيما بينهم.

 

ندعو الشعب الصومالي إلى الحفاظ على سيادة بلدهم واستقلاله، ونذكرهم بأن الأوضاع السيئة التي يمر به البلد إنما هي نتاج طبيعي لما اجترحناه بأيدينا ، وفي مقدمة ذلك النزاعات والصراعات الداخلية، كما ندعو شعبنا إلى الكف عن إراقة الدماء المعصومة التي تستباح بالشبهات الدينية والذرائع السياسية والقبلية والمصالح الشخصية والفئوية.

 

]–>ندعو زعماء العشائر وقيادات القبائل إلى أن يتقوا الله فيما تحملوه من مسؤولية تجاه مجتمعهم بحماية دينه ومصالحه الدنيوية والأخروية.

 

ندعو علماء ودعاة الصومال إلى تحمل مسؤولياتهم وأداء واجباتهم نحو أمتهم على وجه يرضي الله تعالى، وندعوهم إلى عقد اجتماع عاجل يتدارسون فيه حل الأزمة الصومالية التي طال أمدها، كما ندعوعم إلى السعي إلى تصحيح مسار الدعوة وتنزيهه عما نسب إليه من انحرافات ، وتربية الشباب على ما كان عليه السلف الصالح من هدي في الظاهر والباطن.

التعليقات مغلقة