حفل تخرُّج الدفعة الأولى من طلاب فرع جامعة شرق أفريقيا في جروي

 حفل تخرج

جاروي( موقع جماعة الاعتصام)

أقيم في مدينة جاروي –عاصمة ولاية بونت لاند – الخميس29 شوال1434هـ الموافق5 سبتمبر2013م  مناسبة كبيرة لتخريج الدفعة الأولى من طلبة جامعة شرق إفريقيا ( فرع مدينة جاروي) . وقد شارك في الحفل أكثر من ألف شخص من مختلف شرائح المجتمع وفي مقدمتهم علماء المنطقة ومسئولو حكومة ولاية بونت لاند الإقليمية وشيوخ عشائر، ورجال أعمال وأكاديميين وأدباء  ضمتهم أكبر قاعة للمؤتمرات في بونت لاند والتي تم افتتاحها اليوم.

 ويبلغ عدد المتخرجين من أربع كليات هي : كلية الشريعة  والقانون ، وكلية الدراسات الإسلامية، وكلية إدارة الأعمال، وكلية الحاسوب، وقد بلغ مجموع المتخرجين من الدفعة الأولى من فرع مدينة جاروي 153 طالبا وطالبة.

 وفي البداية ألقى  الشيخ عبد الناصر حاجي أحمد ( أبو محمد ) شيخ مدينة لاسعانود وأحد أبرز علماء الصومال كلمة ووجها للضيوف وللطلبة المتخرجين حث فيها على تعلم العلم ودعا الجامعة لأداء رسالتها تجاه المجتمع على أكمل وجه.

    كما تحدث في المناسبة التي نظمت بشكل رائع رئيس برلمان بونت لاند السيد عبد الرشيد محمد حرزي ( والقائم بأعمال رئيس الولاية الذي يغيب عن الولاية حاليا ) مشيدا بالدور التعليمي والتنموي للجامعة ،وقال إن نجاح الجامعة في تخريج كوادر يسدون الفراغ في مختلف المجالات الحكومية والأهلية لم يأت من فراغ بل بجهود متواصلة بذلتها إدارتها ومؤسسوها.

  وفي كلمته عبر رئيس الجامعة العام السيد عبد الرزاق محمد هيراد هنَّأ المتخرجين على نيل شهادة التخرج بعد كفاح تعليمي تواصل أربع سنوات والذي تكلل بنجاح في هذا اليوم السعيد. وقال هيراد :”إن الجامعة تعتبر من حيث كثرة  عدد الطلاب ثالث أكبر جامعة في الصومال، بعد جامعتي مقديشو وهرجيسا “. كما تعتبر أكثر الجامعات فروعا فلها ستة فروع في مدن:  قرطو، وجاروي ،جالكعيو ، وجالدوغب، وبوهودلي، وعيرجابو بالإضافة إلى المقر الرئيسي للجامعة في بوصاصو.

 من جانبه تحدث الشيخ محمود حاجي يوسف، مدير فرع جاروي عن إنجازات فرع الجامعة في عاصمة ولاية بونت لاند منذ إنشائه عام 2009م بجهود من أعيان محافظة نوجال في مقدمتهم شيخ عبد القادر نور فارح الراحل- رحمه الله-. كما شكر لحكومة بونت لاند وفي مقدمتها رئيس الولاية الذي رعى الجامعة وتبرع لها بقطعة أرض. وبلدية جاروي، ولكل من ساهم في تطوير الجامعة كما قدم شكرا خاصا لجمعية المنهل التي رعت الجامعة وقامت بالدور الفعال في إقامة منشأت ومرافق الجامعة ومنها قاعة المؤتمرات وقاعات للدراسة ومرافق أخرى التي تم افتتاحها اليوم بحضور المدير العام لجمعية المنهل الشيخ عبد الواحد حاشي.

 وقد تأسست جامعة شرق إفريقيا عام 1999 في سبتمبر وتخرجت منها أول فوج عام 2004م كما أعلن ذلك رئيس مجلس أمناء الجامعة الشيخ يوسف عبد العزيز الذي تحدث عن نشأة الجامعة .

 وقالت المتحدثة باسم الطلبة المتخرجين فاطمة سعيد نور إن الطلبة الملتحقين للجامعات في داخل البلاد أكثر فهما لظروف بلادهم، ويتمتعون بالاستقرار والتوازن النفسي ودعت الحكومة إلى إعطاء أولوية خاصة للمتخرجين محليا.

   هذا ، وقد رافقت مناسبة التخرج مناسبة أخرى وهي افتتاح مرافق جديدة للجامعة (فرع مدينة جاروي) منها قاعة للمؤتمرات تسع أكثر من ألف شخص ، وتعتبر أكبر قاعة للمؤتمرات في بونت لاند.

 وفي نهاية الحفل سلَّم رئيس برلمان بونت لاند السيد عبد الرشيد محمد حرزي الشهادات للمتخرجين .

 المصدر: شبكة الشاهد الإخبارية

التعليقات مغلقة