علماء الصومال يدعون “جماعة الصادعون بالحق” إلى الرجوع عن تكفير المسلمين  

ص

 

 

 

 

 

 

 

نسخة من البيان الصحفي لعلماء الصومال حول جماعة الصادعون بالحق

 

بيان علماء الصومال حول جماعة الصادعون بالحق:

“بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

نظرا لأداء علماء الصومال واجبهم تجاه مراعاة الدّين ومصالح الأمة، وعندما رصدوا البيانات التي أصدرتها جماعة الصادعون بالحق، فإن العلماء يوضحون ما يأتي:

  1. أن جماعة الصادعون بالحق هي جزء من الجماعات التكفيرية التي أخذت واعتنقت الفكر التكفيري الذي نشأ في السجون المصرية في الستينات، وتزعمها شكري مصطفي، الذي اتهم جماعته باغتيال د.محمد حسين الذهبي في 1977م.
  2. أن هذا الفكر مبنيّ على تكفير المسلمين أو معظمهم كما جاء في البيانات التي أصدرتها الجماعة، خاصة البيان الثاني.
  3. تنطلق هذه الجماعة من مفاهيم خاطئة حول مسائل في العقيدة الإسلامية وفي السنة النبوية، وتفسّرها حسب أهوائها.
  4. يدعو علماء الصومال المجتمع الصومالي أن يَحْذَروا من الفكر التكفيري الذي تبنّته هذه الجماعة وأمثالها من جماعة التكفير والهجرة التي يتزعمها الشيخ محمد نور عثمان.
  5. يدعو علماء الصومال جماعة الصادعون بالحق إلى التوبة إلى الله، والرجوع عن تكفير المجتمعات الإسلامية وتحقيرهم.
  6. الدعوة إلى علماء العالم الإسلامي وعلماء الصومال أن يبينوا ويوضحوا للأمة كل ما يشكل خطرا على دينهم ومصالحهم العامة.

والله ولي التوفيق

 الموقعون:

  1. الشيخ بشير أحمد صلاد، رئيس هيئة علماء الصومال.
  2. الشيخ يوسف علي عينتي، رئيس مجمع علماء الصومال.
  3. الشيخ عبد القادر شيخ محمود صومو، المتحدث باسم مجلس علماء الصومال.

التعليقات مغلقة