هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية ومؤسسة المنهاج للدّعوة والتنمية توزعان المساعدات الغذائية في إقليم نغال

قامت مؤسسة المنهاج للدعوة والتنمية بتدشين حملة توزيع المساعدات الغذائية على الأسر المتضررة من الجفاف في إقليم نغال ، وبتمويل كريم  من هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي  .1

وكانت المساعدات الغذائية تحتوي على  السكر و الدقيق و الزيت و التمر، واستمرت حملة  الإغاثة العاجلة ثلاثة أيام.

إشتملت الحملة  على العديد من القرى القريبة من مدينة جرووي ( قرحس ، أوس جري ، كلبير ، جلم)

شارك بهذه الحملة  كلّ من : منسق  البرامج والرعايات  بهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية الأستاذ محمد صالح حلس ، ومندوب هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية في صومال لاند الأستاذ خضر حسين آدم  ، ورئيس مؤسسة المنهاج للدعوة والتنمية السيد محمد عبدالله عبدلى ، ومدير المشروعات بمؤسسة المنهاج الأستاذ عيسى محمد على ، ومسؤولون آخرون من حكومة بونت لاند .

وأوضح مندوب هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية في صومال لاند الأستاذ خضر حسين آدم أن حملة الإغاثة العاجلة في بونت لاند صادفت في وقت يعاني منه الناس الجفاف وشحّ المياه وازدياد حدّة الفقر ، وتعهد بمواصلة الهيئة دعمها للشعب الصّومالي حتى يخرج من محنته .

من جانبه عبّر رئيس مؤسسة المنهاج للدعوة والتنمية السّيد محمد عبدالله عبدلي عن امتنانه وشكره لما تقدّم هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية للأمة الإسلامية وخاصة الشعب الصومالى من مشاريع إغاثية وتنموية .

وأكّد مدير المشاريع بمؤسسة المنهاج للدّعوة والتنمية الأستاذ عيسى محمد على  أن هذا المشروع الإغاثى يخفّف من حدّة الفقر  في المناطق الريفية موضحا أن مناطق شمال شرق الصومال (بونت لاند) تعاني من الجفاف والقحط ثلاث سنوات متتالية .

مكتب أمانة الإعلام والعلاقات العامة بمؤسسة المنهاج

2

3

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة