انطلاق فعاليّات الملتقى العلمي السنوي الثاني عشر في مدينة بوصاصو بعنوان:( أعمال القلوب) برعاية مؤسسة المنهاج للدعوة والتنمية

بوصاصو: إنطلقت فعاليّات الملتقى العلمي السّنوي الثاني عشر في مدينة بوصاصو مساء اليوم الموافق 15/4/2014مـ وسط حضور إعلاميّ مكثّف من قبل كل من الصحافة المحلية والعالمية بعنوان: أعمال القلوب, وتحت شعار: يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَابَنُونَ۝إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ.

downloadfile-20

 إبتدأت فعاليات الملتقى بافتتاحية قدمها رئيس مؤسسة المنهاج للدعوة والتنمية الأستاذ محمد محمود عيسى والذي قدم كلمة شكر وعرفان للجان التي نظمت الملتقى, وأعرب كذالك عن سبب إختيار موضوع هذه السنة (أعمال القلوب) لتخاطب القلوب قبل العقول وتعالجها.

وتكلم بإسهاب عن الأعمال التي ستواكب الندوة من دروس وزيارات للجامعات والمعاهد والمدارس وكذالك الدورات التي ستقدم لمختلف شرائح المجتمع, واختتم كلمته بالدعاء لأصحاب الفكرة الذين خلفوا لنا هذا الإرث العظيم.

هذا وكان من ضمن الكلمات التي ألقيت للحضور كلمات ألقاها عدد من العلماء الكبار وزعماء القبائل المشهورين حيث أكدوا أن المكان الذي يحتاج إلى التطهير هو القلب مرحبين بهذا الموضوع القيم الذي يعالج القلب قبل الجسم.downloadfile-24

وقد شارك في هذا الحفل أيضا نائب وزير العدل والشئون الإسلامية والأوقاف بولاية (بنت لاند) محمد فارح آدم والذي أشاد بدور مؤسسة المنهاج في تنظيم مثل هذه الملتقيات العلمية دوريا والتي تساهم في توعية المجتمع والرقي به, وقدم كذالك طلبا للعلماء في أن يوجهوا سياسات الوزارة لخدمة الإسلام.

وبعد الحفل بدأت المحاضرة الأولى التي كانت بعنوان ذكر الموت وأهوال البرزخ قدمها الشيخ الفاضل: عبدالرحمن محمد طورى (بخاري).

حيث ألقى الشيخ حفظه الله محاضرة مؤثرة مبكية بدت آثارها واضخة في وجوه الحاضرين وكان من أهم ما ورد فيها:

–       الأدلة الواردة في ذكر الموت وأقوال السلف فيها.downloadfile-32

–       فوائد ذكر الموت والأسباب الباعثة في ذكره.

–       عذاب القبر والأسباب المنجية منه

ومن القرر أن يشارك في مختلف فعاليّات الملتقى عدد من العلماء والمفكّرين والنّشطاء في حقل الدّعوة إلى اللّه.

الجدير بالذكر أنّ النّدوات من هذا النّوعe قد بدّأت في بوصاصو عام 2003مـ وقد نجحت بشكل فعّال في الإستمرار حتّى يومنا هذا ويعالج من خلالها القضايا الخاصة بالمجتمع الصومالي بحمد اللّه.

downloadfile-22

التعليقات مغلقة