الباحث يحيى عثمان صوفي ينال درجة الماجستير من كلية الشريعة في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.

في يوم الثلاثاء 8/6/1435هـ الموافق 8/4/2014م. IMG-20140408-WA0007

منحت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الباحث الصومالي-الأمريكي- الشيخ يحيى عثمان صوفي. درجة العالمية الماجستير من كلية الشريعة – قسم أصول الفقه- بدرجة ممتاز.

هذا وقد حضر المناقشة عدد كبير من طلاب الجامعة الإسلامية الصوماليين وغيرهم من جنسيات مختلفة، وعدد من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة والإداريين فيها، وعدد كبير من الضيوف الذين جاءوا لحضور المناقشة من خارج الجامعة،

وقد امتلأت القاعة ولم تعد تتسع للحاضرين، ولفت أنظار الجميع وقوف بعض الحاضرين لعدم وجود أماكن للجلوس, فكان يوما مشهودا قل أن يوجد حضور مثله لمناقشة في الجامعة الإسلامية، وهذا يرجع أولا إلى أهمية الموضوع الذي انبرى له الباحث الكتابة فيه، إذ قد يتعلق بفقه الأقليات المسلمة التي يعتبر الشيخ يحيى هو منها، فهو يحمل الجنسية الأمريكية، وقد عاش مدة طويلة في تلك الدولة وعرف أحكام الأقليات المسلمة عن قرب، وكما يقال: فإن صاحب البيت أدرى بما فيه. وكذلك بما يتمتع به الشيح يحيى عثمان صوفي من حسن التعامل ودماثة الخلق مع الجميع.

لجنة المناقشة:

وكانت اللجنة المكونة كلا من أIMG-20140408-WA0004صحاب الفضيلة:

فضيلة الشيخ. الأستاذ الدكتور: محمد سعد بن أحمد اليوبي.  مقررا.

وفضيلة الأستاذ الدكتور: عبد الحليم بن عبد الفتاح عمر. عضوا .

وفضيلة الشيخ الدكتور: عبد الرحمن بن علي الحطاب. عضوا.

 قد ناقشت رسالة الباحث/ الشيخ يحيى عثمان صوفي أمريكي الجنسية، المعنونة:بــ القواعد والضوابط الأصولية المؤثرة في فقه الأقليات المسلمة جمعاً ودراسة.

والتي قدمها إلى قسم أصول الفقه من كلية الشريعة لنيل الدرجة العالمية الماجستير، واستمرت المناقشة من الساعة التاسعة والربع صباحا إلى الحادية عشرة وخمسين دقيقة، ثم خلت اللجنة للمداولة، وأوصت بقبول الرسالة ومنح الباحث درجة العالمية الماجستير بتقدير ممتاز.

ثناء المشايخ على الرسالة وعلى الباحث :IMG-20140408-WA0021

أثنى المناقش الأول: لأستاذ الدكتور: عبد الحليم بن عبد الفتاح عمر : على الباحث يحيى عثمان صوفي، بالجد والاجتهاد وتميزه في البحث وأنه بذل جهدا واضحا جمع المادة العلمية،

 ثم أبدى بعض الملاحظات التي وقف عليها أثناء مراجعته للرسالة وناقش الباحث فيها، ثم ختم المناقشة بقوله: أوصي أن تكون هذه الرسالة مرجعا يوضع في مكتبة الجامعة الإسلامية ليستفيد منه طلاب العلم والباحثين وخاصة لمن يبحث في فقه الأقليات المسلمة.

 المناقش الثاني:

وقال فضيلة الشيخ الدكتور عبد الرحمن بن علي الحطاب مثنيا على الباحث : إن الطالب يحيى عثمان صوفي بذل جهدا مشكورا عليه في جمع المادة العلمية وتميز عمله بمعرفة المراجع العلمية للموضوع، وقال: وكنت أتواصل مع الباحث يحيى أثناء مراجعتي للرسالة فما سألته عن كتاب صغيرا كان أو كبيرا إلا وأخبرني أنه اطلع عليه، وربما قابل مؤلفه في كثير من الأحيان. 

ثم ذكر بعض الملاحظات التي وقف عليها إجمالا ثم ناقش الباحث بأسلوب علمي مفيد.

وبهذه المناسبة فإن الطلاب الصوماليين في الجامعة الإسلامية يرفعون أسمى آيات التهنئة والتبريكات للأخ الشيخ /يحيى عثمان صوفي, على هذا الإنجاز العلمي العظيم، ويتمنون له التوفيق والنجاح في الدنيا والآخرة، وأن ينفع الله به الإسلام والمسلمين ، ويرجون له مستقبلا دعويا مشرقا. IMG-20140408-WA0023

 

 للتواصل مع الشيخ يحيى والتهنئية له: 00966501618682

yahya.suufi@gmail.com

عدد التعليقات 5

  • أبومصطفىقال:

    مبروووووووووك ألف مبرووووووك أزف إليك أحسن التهاني وأجل التحايا ,
    والحمد لله الذي الذي بنعمته تتم الصالحات,
    كم سرني سماع هذا الخبر السارّ, الذي ثلج الصدور وشنف الأسماع وانعقد على استملاحه الإجماع,
    وإن نقل الخلاف فالجواب يبدأ من : ” يا لكــــــاع ”

    فدتك بدائع الألفاظ طرّاً … وأبكار القوافي والمعاني
    نزلت من المكارم والمعالي … بمنزلة الشباب من الغواني
    فلا زالت لياليك البواقي … مواصلة بأيام التهاني
    أسأل الله تعالى باسمه الأعظم أن يبارك في علمك ويجعلك من العلماء العاملين.

    محبك المكي

  • Axmednuurقال:

    أصالة عن نفسى ونيابة عن الجالية الصومالية فى شمال أمريكا عامة، وفى ولاية واشنطن خاصة التى ترعرع فيها الباحث، وبمركز أبى بكر الاسلامي بصفة أخص أهنى باسمى وباسم مجلس الأئمة الصوماليين فى شمال أمريكا الأخ الفاضل/ الشيخ يحيى عثمان صوفي بنيله الدرجة العالمية الماجستير بتقدير ممتاز.
    وبهذه المناسبة أودّ أن اهمُس فى أذن الباحث أن الأقليات المسلمة فى بلاد المهجر تنتظر إلى فقهك، وأنّها بحاجة ماسّة إلى متخصص بفقه الأقليات المسلة.
    ونتمنى لك التوفيق والنجاح فى الدارين، ونحن بانتظارك، ومرحباً وأهلاً وسهلاً.
    أخوك/أحمد نورمعلم عبد القادر، إمام مسجد أبي بكر الأسلامي فى واشنطن.

  • مصطفى بن الشيخقال:

    أهنئ الشيخ يحيى على هذا الإنجاز وأتمنى له التوفيق وأن ينفع الله بعلمه الأمة ….

  • ما شاء الله نهنئ لفضيلة الشيخ الدكتور يحيى لنيله هذه الدرجة العايمية العالية العلمية جزاه الله خيرا الجزاء وبارك في جهده وعلمه ونفع به الأمة

  • فعلى طلاب الصومالين أن يحمدوا الله لأن ما رأيت أحدا من هؤلاء الإخوة الذين حضروا قاعة الإمتحان إلا فقد امتازوا درجة عالية رفيعية فاتستفسيت من نفسي هل الإمتحان سهل أم طلابنا كلهم مجتهدين بحصيل العلم الشرعي وهل الأمر خاص بهم والله أمر عجيب يا أبنائنا علينا أن نحمد الله ونشكره بهذا الفضل الجليل الذي منا علينا